Earn2Trade Blog
Forwards Contracts

ما الفرق بين العقود الآجلة والمستقبلية؟

المشتقات (Derivatives) هي أدوات مالية مفيدة يمكن أن تخدم أغراضًا متعددة. العقود الاجلة (forwards) والعقود المستقبلية (الفيوتشرز Futures) هي الإصدارات الأساسية لهذه المنتجات. يستخدمها المستثمرون إما للتحوط أو مضاعفة أرباحهم. وفي حين قد يكون من الصعب فهمها في البداية، إلا أنها أدوات قوية بشكل لا يصدق. في هذه المقالة، سنحاول تلخيص كلا المفهومين في كلام مبسط. وسنركز على وجه الخصوص على دراسة الاختلافات بين المفهومين والذي هو في غاية الأهمية.

مع كل ذلك بعيدًا، دعنا نلقي نظرة على ما هي العقود الآجلة والمستقبلية والمميزات الفريدة التي تتمتع بها كل من هذه العقود.

910x300_AR

شرح العقود الآجلة والعقود المستقبلية

تتشابه كل من العقود الاجلة (Forwards) والعقود المستقبلية (Futures) في خصائصها. حيث تتطلب كل من هذه المشتقات من الطرف المقابل شراء أو بيع أصل في تاريخ مستقبلي. ويتم تحديد السعر عند شراء العقد. وتستخدم هذه المشتقات في العديد من التطبيقات. 

فعلى سبيل المثال، في حال كان هناك مزارع يتوقع بيع محصوله في 3 أشهر ولديه بعض المخاوف بشأن انخفاض محتمل في الأسعار، فيمكنه القيام ببيع محصوله لتثبيت سعر البيع من خلال العقود المستقبلية (الفيوتشرز futures). وفي حال انخفض سعر المحصول لاحقا عن السعر المتفق عليه، فلن يخسر المزارع بعد أن قام بتأمين سعره. وهو أسلوب شائع يشير إليه المستثمرون بالتحوط. 

وبالمثل، يمكن للمستثمر شراء العقود المستقبلية (الفيوتشرز) على الأسهم بدلاً من الأصل الأساسي الفعلي. وباستخدام هذا الخيار، يمكنه الحصول على تعرض لعدد متزايد من الأسهم، لأن تكلفة شراء مستقبل على سهم واحد أقل من الشراء المباشر لنفس السهم. 

ويمكن أن يكون الاستثمار في العقود الآجلة أو المستقبلية محفوفًا بالمخاطر ويتطلب من الأفراد أن يكونوا على دراية بالآثار المترتبة عليه قبل الخوض في سوق المشتقات. وبشكل خاص الحذر من خصائص الرافعة المالية. يمكنك استخدام هذه العقود في فئات أصول مختلفة مثل الأسهم والسلع والمؤشرات والعملات الأجنبية.

مواضيع أخرى قد تعجبك:

العقد المستقبلي (Futures)

العقود المستقبلية Futures هي عقود موحدة يتعين على المستثمر بموجبها الشراء أو البيع بسعر معين في تاريخ مستقبلي. نعني بالعقد الموحد أن السعر والتاريخ ثابتان ولا يمكن تخصيصهما بناءً على احتياجات المستثمر. عدد الوحدات في العقد هو أيضًا رقم محدد. 

ويتم تداول هذه العقود أيضًا في البورصة. ويحتاج المستثمرون إلى استخدام الهامش للتداول عليها، ويتم تسوية الحساب تلقائيا على أساس يومي. وأثناء عملية التسوية، في حال كانت الخسارة التي يتكبدونها عالية وكان الهامش أقل من نسبة معينة من القيمة الإجمالية، سيحتاج المستثمر إلى إعادة تمويل الحساب. وهو ما نشير إليه باسم نداء الهامش margin call. 

يعتبر معظم المستثمرين أن العقود المستقبلية (الفيوتشرز) أكثر أمانًا حيث يمكنهم استخدام الهامش الذي يقومون باستخدامه لتسوية أي خسائر قد يتكبدونها. مع كونه يفتقر إلى المرونة نظرًا لكون جميع خصائص العقد محددة. لا يمكن للمستثمر اختيار أي أصل أو سعر أو تاريخ أساسي عشوائي لعقد مستقبلي (فيوتشرز). ومع ذلك، يمكنك تسوية العقد المستقبلي في تاريخ سابق عن طريق اتخاذ مركز مقابل بسبب التوحيد القياسي.

لنفترض أنك اشتريت عقدًا مستقبليًا لشراء أصل مع بقاء 30 يومًا حتى تاريخ الاستحقاق. يمكنك بدلاً من ذلك، شراء عقد آجل آخر لبيع الأصل في غضون 30 يومًا. إذا كانت أسعار كلا العقدين متطابقة، فلن يكون هناك أي تأثير على المركز الإجمالي وقد أغلقت مركزك فعليًا.

مثال على عقد الفيوتشرز Futures

لنفترض أنك تود شراء النفط الخام في غضون عام. وتعتقد أن السعر من المرجح أن يرتفع بشكل كبير عن مستواه الحالي البالغ 40 دولارًا. ولنفترض أن السعر المستقبلي المعروض للبرميل هو 40 دولارًا وفقًا لبورصة شيكاغو التجارية. وكان كل عقد يحتوي على 1000 برميل كسلعة أساسية، ويبلغ إجمالي المبلغ الافتراضي للعقد 40 ألف دولار. ولنفترض أنه يتعين عليك استخدام هامش بنسبة 30٪ من المبلغ الافتراضي البالغ 12،000 دولار.

إليك كيفية حساب الربح أو الخسارة لمشتري عقود الفيوتشرز:

الربح = (السعر الفوري – السعر المستقبلي) * عدد العقود

إذا انخفض السعر إلى 39 دولارًا في جلسة التداول التالية، فإنك تحسب الربح أو الخسارة على النحو التالي:

الربح = (39-40) * 1،000 = – 1،000 دولار

لذلك تنخفض القيمة في حساب الهامش للمستثمرين بمقدار 1000 دولار إلى 11000 دولار. يحتاج المستثمرون إلى الاحتفاظ بحد أدنى للمبلغ كهامش صيانة. في حال قاموا بخرق هذا المستوى، فسوف يحتاجون إلى إضافة أموال إلى الحساب مرة أخرى. ولنفترض أن هامش الصيانة هو 9000 دولار وانخفض السعر لأدنى من 35 دولارًا.

الربح = (35-40) * 1000 = – 5000 دولار

الآن ينخفض المبلغ في الحساب إلى (12000 دولار – 5000 دولار) أو 7000 دولار وسيتعين إضافة المزيد من رأس المال.

العقد الآجل Forward Contract

يعتبر العقد الآجل forward contract نسخة غير قياسية من العقود المستقبلية الفيوتشرز (futures contract). وهذا يعني أنه يمكن للأطراف المقابلة في العقد الآجل اتخاذ قرار بشأن الأصل الأساسي والسعر واستحقاق المشتقة. في حالة العقد الآجل forward contract، لا توجد بورصة للعمل كوسيط بين هذه الأطراف في العقد. وليست هناك حاجة أيضًا إلى صياغة عقود على حجم عقد محدد.

ميزة أخرى للعقد الآجل forward contract هي أن العلامة للسوق (السعر) لا يجب أن تحدث يوميًا (أي لا توجد تسوية للحساب على أساس يومي مثل عقد الفيوتشرز). ليست هناك حاجة لمتطلبات الهامش وهناك احتمال أكبر لتخلف الطرف المقابل عن السداد في تاريخ التسوية.

مثال على العقد الآجل Forwards 

تتم تسوية العقد الآجل forward contract في تاريخ الاستحقاق ولكن صيغة حساب صافي المردود هي نفسها في الواقع. لنفترض أن توم يتوقع أن يرتفع سعر أسهم Apple بينما يعتقد هاريس أن السعر سينخفض. يمكن لكل منهما الدخول في عقد آجل (forward contract) بسعر تنفيذ يعادل 385 دولارًا. يمكن للطرفين اتخاذ قرار بشأن عدد الأسهم التي سيمثلها العقد. إذا ارتفع سعر السهم عند تاريخ الاستحقاق إلى 400 دولار، فإن العائد على مركز الشراء long (والذي هو للمتداول توم في هذه الحالة) سيكون:

العائد = (400 دولار – 385 دولارًا) = 15 دولارًا لكل سهم

في حين أن هاريس يتخذ مركز بيع على العقد الآجل، سيخسر 15 دولارًا وسيتعين عليه دفع هذا المبلغ لتوم في التاريخ المتفق عليه.

الفرق بين العقود الاجلة و المستقبلية

قد يكون لديك بالفعل فهم معقول للاختلافات بين العقود الآجلة والمستقبلية بناءً على ما قرأته حتى الآن. وهو ما نوضحه في الجدول أدناه.

العقود المستقبلية (futures)العقود الآجلة (Forward)
هي عقود موحدة ولا يمكن فيها تعديل حجم العقد (اللوت) ولا تاريخ الاستحقاق لتلبية متطلبات الشخص الذي يتداول مركز long أو shortيمكن تخصيص هذه العقود فيما يتعلق بالأصل الأساسي ووقت الاستحقاق وحجم العقد
عقود الفيوتشرز (Futures) هي أدوات مشتقة يتم تداولها في البورصةالعقود الآجلة (Forwards) هي أدوات مالية يتم تداولها خارج البورصة (OTC)
يتم تسوية هذه العقود على أساس يومي مع تحديث السعر حسب أحداث السوق. نداء الهامش، إن وجد، يجب الوفاء بهلا توجد علامة للسوق مرتبطة بالعقود الآجلة (forwards)
يمكن إنهاء هذه العقود بسهولة قبل تاريخ الاستحقاق عن طريق اتخاذ مركز تعويضي في سوق شديد السيولة بشكل عامحيث قد يكون من الصعب تسوية العقد الآجل نظرًا لأن الشروط خاصة بالأطراف المقابلة المعنية. العثور على طرف مقابل مختلف على استعداد لاتخاذ مركز معاكس ليس بالأمر السهل
نظرًا لأن هذه منتجات يتم تداولها في البورصة، فإن سوق منظمةالأطراف المقابلة متورطة بشكل مباشر وبالتالي فهي غير مُنظمة
لا يوجد احتمال في تخلّف الطرف المقابل في عقود الفيوتشرز كما أن المخاطر أقلمخاطر الائتمان أعلى لأن الأطراف المقابلة متورطة بشكل مباشر دون أي وسيط
هذه العقود أقل تكلفة نظرًا لأنه يلزم دفع الحد الأدنى من الرسوم للبورصاتينبغي تحمل التكاليف الإضافية المتعلقة بالعناية الواجبة وصياغة العقود

العقود المستقبلية Futures مقابل العقود الآجلة Forwards

تنطوي عقود الفيوتشرز على مخاطر أقل ويمكنك إنهاءها بسهولة عن طريق اتخاذ مركز تداول معاكس في نفس السوق. كونها أداة منظمة، فهي تعطي شكلاً من أشكال الضمان من حيث التقلب في سعر الأصل الأساسي. لا يوجد فحص إضافي يجب القيام به. في المقابل، فإن العقود الآجلة Forwards، تعمتد بشكل أساسي على أمانة الطرف المقابل. وهوا ما يجعل العقود الآجلة Forwards أقل تكلفة في التنفيذ عند مقارنتها بعقود الفيوتشرز Futures. ويمكن توضيح كيفية عمل عقود الفيوتشرز بشكل مبسط ومفصل يأتي على النحو التالي: يمكنك تداولها بسهولة نسبية ودون تأخير كبير.

مزايا العقود المستقبلية Futures على العقود الآجلة Forwards

يمكن تخصيص العقود الآجلة Forwards، على عكس عقود الفيوتشرز – وهذا هو أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل الكثيرين يفضلون هذه المشتقة. كما أنه ليست هناك حاجة لنشر أي هامش مبدئي وليس لديهم أي قيود تنظيمية. العقود الآجلة هي أيضًا بسيطة نسبيًا من حيث التتبع، حيث لا توجد حاجة لوضع علامة على السوق على أساس يومي. تتم التسوية في تاريخ الاستحقاق. لا داعي للتفكير في هامس الصيانة ومتطلبات الهامش الأولية.

من هم متداولو كل من العقود الآجلة والعقود المستقبلية؟

يمكننا تصنيف المتداولين الرئيسيين لكلا النوعين إلى فئتين أساسيتين بناءً على الدافع الأساسي لتداولاتهم:

  1. المتحوطون: تريد هذه الفئة من المشترين تقليل مخاطر التقلبات في سعر الأصل الأساسي. إذا كانت الشركة تعتمد على النفط الخام وتعتقد أن السعر سيرتفع بشكل حاد، فيمكنها الشراء في العقود الآجلة أو المستقبلية. حيث أن المكاسب من العقود الاجلة أو المستقبلية تلغي أي ارتفاع إضافي في سعر النفط الخام. ومع ذلك، إذا كان هناك انخفاض في السعر، فيجب على الشركة دفع مبلغ الاختلاف. لذا فإنه لا يوجد مكسب من انخفاض السعر أو الخسارة عندما يرتفع السعر. 
  2. المضاربون: تهدف هذه الفئة إلى تضخيم عائداتهم من خلال الدخول في العقود الآجلة أو المستقبلية بدلاً من الشراء الفعلي للأصل الأساسي. ويفضل المستثمر ذلك لأنه لا يتعين عليه دفع القيمة الإجمالية للعقد كاملا ولكن يمكنه التعرض لأصول ذات حجم أكبر. وفي حين يمكنهم تضخيم الأرباح المحتملة، ينبغي الاشارة إلى أن الخسائر قد تكون ضخمة في حال كانت الأسعار لا تسير مع توقع المستثمر.

أي عقد عليك التداول به ولماذا؟

تتميز العقود الاجلة Forwards بشكل رئيسي بكونها قابلة للتخصيص بطبيعتها ولكن يترتب عليها أيضا تكاليف قانونية أخرى. وهذا النوع من العقود يعد مناسبًا بشكل عام للشركات الكبيرة. في حين أن عقود الفيوتشرز (Futures) تناسب الأفراد وهي الأدوات التي يمكن تداولها بمتطلبات بسيطة. حيث يحق لأي فرد لديه حق الوصول إلى حساب تداول مع أموال كافية البدء في تداول عقود الفيوتشرز على الفور. ولكن، ينبغي الأخذ بالإعتبار أنه؛ نظرًا للمخاطر العالية التي تنطوي عليها المعاملات المشتقة، فمن المستحسن تعلم الأساسيات أولاً.

الأسئلة الشائعة

هل مكاسب العقود المستقبلية Futures أكبر من العقود الاجلة Forwards؟

تعتمد مكاسب العقود بشكل أساسي على عدد الوحدات لكل عقد مع مقدار تغير السعر عن سعر العقد. عند إهمال تكلفة التداول المرتبطة بتداول كلا النوعين، فإن المردود لا يعتمد على ما إذا كنت تتداول عقود الـ Futures أو عقود الـ Forwards.

كيف تؤثر العقود المستقبلية Futures والعقود الاجلة Forwards على التضخم؟

قد يؤدي الطلب على العقود الاجلة والمستقبلية إلى ارتفاع الأسعار على هذه الأدوات المالية. وهذا بدوره قد يؤدي إلى تضخم في سعر السلعة الفعلية.

910x300_AR