Earn2Trade Blog
Tape Reading

كيف تصبح متداولًا مملوكًا – 7 خطوات للحصول على تمويل التداول

أصبح تداول الملكية مهنة سريعة النمو للأشخاص الذين يتطلعون إلى كسب المال من الأسواق المالية. ستناقش في هذه المقالة ما يمثله مفهوم “متداول مملوك” prop trader والذي يعرف أيضا بـ “متداول ممول” كترجمة أقرب للمعنى المراد من المفهوم.. وسنتحدث أيضا عن الخطوات التي يتعين عليك اتخاذها لتصبح متداولًا ممولًا. في الواقع، العملية بسيطة، ومع ظهور العديد من المنصات عبر الإنترنت، فإن الفرص أضحت وفيرة للمهتمين من الأفراد. ما كان يُعتبر مهنة فنية يمكن الآن متابعته بفهم لأساسيات التداول.

blog ad ar e2t

ماذا نعني بـ متداول مملوك؟

يشير مصطلح متداول مملوك (أو متداول ممول) إلى شخص يستخدم رأس المال الذي توفره الشركة لإجراء صفقات تداول تشمل فئات الأصول مثل العقود الآجلة والأسهم والعملات والسلع. تتضمن التداولات الأكثر تعقيدًا مشتقات هذه الأصول. يمكن للمتداول المملوك (المتداول الممول) العمل لدى وسيط عبر الإنترنت أو شركة مالية على سبيل المثال. أحد الجوانب المهمة التي يجب مراعاتها هو أن المتداول يستخدم أموال الشركة وليس الأموال التي يساهم بها المودعون. في ترتيبات بعض الترتيبان المخصصة، يوفر المتداول المملوك (أو المتداول الممول) جزءًا من رأس ماله لضمان أنه سيتصرف في مصلحة شركة التداول ولا يشارك في صفقات محفوفة بالمخاطر بشكل مفرط.

مواضيع أخرى قد تعجبك:

ماذا يفعل المتداول المملوك؟

يقوم المتداول المملوك (المتداول الممول) بإجراء الصفقات نيابة عن شركة باستخدام رأس المال الذي يتم توفيره من قبلها. عادة ما يتمتع الأفراد الذين يعملون في مهنة متداول مملوك بالمرونة للعمل في الأوقات التي يرغبون العمل فيها ويمكنهم اختيار فئة الأصول لتداولها. لا يوجد حد أدنى لعدد ساعات عمل المتداول، وهذا ما يجعلها مهنة جذابة. وأي ربح يربحه المتداول يُقسم بينه وبين الشركة. تعتمد النسبة الدقيقة على كيفية توفير رأس المال. يمكن أن تشكل مكافآت الأداء ومشاركة الأرباح جزءًا كبيرًا من أرباح المتداول الممول. حيث يضع هذه التداولات باستخدام الاستراتيجيات المناسبة من خلال منصة الإنترنت التي توفرها الشركة.

ويستخدم المؤشرات الفنية التي توفرها هذه المنصات. من الضروري أيضًا التأكد من استخدام وقف الخسارة حتى لا يخسر رأس المال بالكامل في صفقة واحدة. لكل متداول طريقته الفريدة في التداول، والتي تسعى الشركة للاستفادة منها. 

كيف تصبح متداولًا مملوكًا (متداول ممول)

لقد تم تبسيط الطريق إلى أن تصبح متداولًا ممولًا بشكل كبير أعلاه، والآن بعد أن عرفت مهامهم، فقد حان الوقت لتعلم الخطوات لتصبح واحدًا منهم. حتى الشخص الذي لديه معرفة مالية محدودة يمكنه تعلم حيل التداول والبدء في رحلته من خلال الخطوات السبعة التالية. في حين أن الخبرة العملية لها أهمية قصوى، سنحاول تبسيط العملية من أجل الحريصين على أن يصبحوا متداولين ممولين.

 

1. تعلم كيفية تداول السوق

سيكون من الغريب التفكير في أنه يمكن لأي شخص القفز وتحقيق ربح. إذا كان الأمر كذلك، فسيكون الجميع متداولين ممولين! من الضروري فهم الأسواق المختلفة وما العوامل التي تتحكم بها. يمكن للمتداول الممول المحتمل الاختيار بين العقود الآجلة أو الأسهم أو العملات الأجنبية أو السلع حسب ميوله. ثم يجب أن يقضي وقتًا طويلًا في تتبع هذه الأسواق. من المهم أيضًا فهم الحركات بناءً على العوامل التقنية وعوامل الاقتصاد الكلي. يجب أن يكون المرء قادرًا على معرفة متى يدخل ومتى يخرج. هذه هي الخطوة الأولى والأكثر أهمية.

2. اتبع القواعد

لكل سوق مجموعة القواعد الخاصة به التي يجب على المتداولين الالتزام بها. على سبيل المثال، يجب أن يكون المتداول الممول الذي يستثمر في أسواق الأسهم في الولايات المتحدة على دراية بالتوقيت. تتطلب العقود الآجلة والمشتقات هوامش أولية وهوامش صيانة يجب تتبعها وتسويتها يوميًا. حيث قد تختلف بعض الامور من سهم لآخر. يجب ألا يستخدم المتداولون الممولون المعلومات المادية الداخلية، وأي تداولات من هذا القبيل تعتبر غير قانونية. هناك قوانين أخرى مثل قاعدة فولكر، والتي قد تكون قابلة للتطبيق على المتداولين الذين يعملون في المؤسسات المالية التي تقبل الودائع. كل وسيط لديه أيضًا مجموعة القواعد الخاصة به مثل الحد الأقصى لحجم المركز أو حد الخسارة اليومي الذي لا ينبغي تجاوزه.

3. إعداد استراتيجية تداول

هناك العديد من المؤشرات التي يمكن للمتداول الممول استخدامها. كما أنه للمتداول استراتيجيات متعددة للاختيار من بينها. لنفترض أن متداولًا عديم الخبرة اعتمد على المتوسط المتحرك البسيط (SMA) لتنفيذ تداولاته. بهذا المؤشر الفني، يمكن للمتداول الممول اختيار المتوسط المتحرك البسيط لـ 50 فترة أو المتوسط المتحرك البسيط لـ 100 فترة حسب احتياجاته. وتجدر الإشارة إلى أنه لا توجد استراتيجية واحدة يمكنها ضمان الربحية، ولكن من الممارسات الجيدة استكمال المؤشر الفني بمقاييس أخرى أيضًا. قد يشير المتوسط المتحرك البسيط (SMA) إلى أن السهم في منطقة ذروة الشراء، ولكن إذا كانت الأرباح الفصلية قوية، فيمكننا أن نتوقع مزيدًا من الارتفاع في أسعار أسهم الشركة.

4. ممارسة المال وإدارة المخاطر

كما ذكرنا سابقًا، فإنه لا يوجد مؤشر فني يمكنه ضمان تداولات مربحة بنسبة 100٪. قد لا يكون للاتجاهات التاريخية مؤشر جيد للأسعار المستقبلية. لذا يوصي كل متداول باستخدام إدارة المخاطر المناسبة للحد من الخسائر. هذا مهم بشكل خاص للمتداول الممول لأن المراكز التي يتخذونها عادة ما تستخدم الرافعة المالية. هذا يعني أنه يمكنهم الحصول على مركز بقيمة 100000 دولار بمجرد وضع رأس مال قدره 10000 دولار. عندما تكون الأسواق غير مواتية، تزداد فرص أن تتجاوز الخسائر 10000 دولار. هنا يأتي دور وقف الخسارة والتحوط كتدابير لإدارة مقدار المخاطر التي يتم اتخاذها.

5. التدرب على الأموال الافتراضية

قبل التداول الفعلي برأس مال شركة ما، غالبًا ما يتلقى المتداولون الممولون حساب محاكاة على منصة التداول لإثبات قدراتهم. هذه خطوة تعلُّم للمتداول الممول وهي أيضًا بمثابة طريقة لتقييم قدراته. تقوم معظم الشركات بتوظيف المتداول فقط عندما يثبت أداءً جيدًا في الصفقات الافتراضية. مما يسمح للشركة بتقييم استراتيجيات التداول الخاصة به بالإضافة إلى ممارسات إدارة المخاطر التي يجري تنفيذها. وهي أيضًا طريقة جيدة للمتداولين للتعرف على الميزات التي توفرها المنصة عبر الإنترنت. ويوفر العديد من الوسطاء هذه التسهيلات بأقل تكلفة.

6. الاشتراك في برنامج لتداول الملكية (التداول الممول)

بعد الحصول على المهارات اللازمة لتصبح متداولًا مملوكًا (متداول ممول)، يمكن للفرد التسجيل في تقييم عبر الإنترنت للتقدم خطوة أخرى في العملية. يعد برنامج التحدي المكثف من Earn2Trade أحد هذه البرامج. حيث يعمل على فحص قدرات المتداول على التداول اليومي في سوق العقود الآجلة. بالإضافة إلى العديد من المزايا التي يقدمها هذا الاختبار قبل أن ينضم المتداول إلى شركة تداول الملكية الفعلية. بسعر شهري معقول، يمكن أن يتأهل المرشح لوظيفة متجاول ممول في غضون خمسة عشر يومًا فقط. الواجهة سهلة الاستخدام وموثوقة، مما يمنح المتداولين إحساسًا بالسيناريو الفعلي.

هناك رسوم أخرى يوفرها عليك هذا البرنامج. وتشمل ترخيص Finamark والمحتوى التعليمي ورسوم البيانات وترخيص Journalytix. كما تعد المواد التعليمية مفيدة أيضًا للمتداولين المحتملين حيث يقدم هذا القسم أكثر من 60 ندوة عبر الإنترنت مع أكثر من 50 ساعة من المحتوى. كما يمنح برنامج التحدي المكثف المستخدمين الحرية لاختيار نوع الحساب بناءً على مقدار رأس المال الافتراضي. فيتراوح الاشتراك الشهري بين 150 دولارًا لرأس مال افتراضي 25000 دولار و 350 دولارًا لرأس مال افتراضي 150 ألف دولار. يتم إعادة تعيين البرنامج في حالة فشل المرشح في تلبية المتطلبات، أي يمكن للشخص التسجيل مرة أخرى لاحقًا بعد دفع الرسوم اللازمة.

7. احصل على تمويل للتداول

بمجرد أن يجتاز المرشح اختبار برنمج التحدي المكثف (Gauntlet Mini) بنجاح، سيحصل على عرض من شركة Helios Trading Partners. حيث يمكن للمتداول أن يتداول فعليًا باستخدام رأس المال الفعلي الذي توفره شركة Helios. حيث تقدم الشركة فرصة لتقاسم الأرباح بنسبة 80٪ للمتداول. يجب على التاجر التأكد من حضوره في منصة التداول بشكل منتظم لمنع إيقاف حسابه. نوع الحساب هو نفسه الموجود في التحدي المكثف، وبالتالي ليست هناك حاجة لتعلم واجهة جديدة.

أشياء يجب معرفتها قبل أن تصبح متداولًا مملوكًا

هناك عوامل أخرى يجب أن يعرفها المرء قبل اتخاذ خطوة إلى الأمام في هذا الاتجاه. في حين أن فهم الأسواق مهم، فإن من المهم ملاحظة هذه الفروق الدقيقة. سنشرح بعضًا منها حتى تتمكن من اتخاذ قرار مستنير.

التكاليف والضرائب

يتحمل المتداول الممول عددًا من التكاليف والضرائب. حيث يتقاضى العديد من الوسطاء رسومًا على المنصة أو اشتراكًا شهريًا للوصول إلى الحساب. كما قد يتم فرض رسوم إضافية للوصول إلى البيانات أو المواد التعليمية الأخرى. ويتحمل التاجر الممول أيضًا الضرائب المتعلقة بمعاملات الأدوات المالية. يمكن أن تضيف هذه مبلغًا كبيرًا للمتداول الذي لا يحقق ربحًا كافيًا.

كيف يكسب المتداول الممول المال؟

يكسب معظم المتداولين الممولين (المتداولين المملوكين) المال عن طريق أخذ حصة من الأرباح التي يحققونها من خلال تنفيذ الصفقات. يتم مضاعفة العوائد بسبب رأس المال الإضافي الذي يتم ضخه من قبل شركة تداول. كما تقدم العديد من الشركات راتبًا ثابتًا ومبلغًا إضافيًا حسب الأداء. يعد الأداء أمرًا بالغ الأهمية بالنسبة لمن يعمل كـ متداول مملوك لكسب المال.

ما مقدار المال الذي تحتاجه لتصبح متداولًا ممولًا (متداول مملوك)؟

يمكن أن يكون صفرًا، وفي هذه الحالة، ستحتفظ الشركة بجميع أرباح المتداول. في المقابل، فهي تمنح المتداول الممول راتباً ثابتاً كتعويض. معظم الشركات التجارية لديها رسوم شهرية في حدود بضع مئات من الدولارات لاستخدام المنصة. إذا كان على الشركة توفير رأس مال للمتداول الممول، فإن الحصة التي تطلب من المتداول أن يوفرها مقدمًا قد تكون أعلى بكثير.

ما هو متوسط راتب المتداول الممول (المتداول المملوك

وفقًا  لدراسة استقصائية أجرتها شركة Payscale، يبلغ متوسط الراتب للمتداول الممول حوالي 81 ألف دولار. 80٪ من الرواتب كانت في حدود 50 ألف دولار و 151 ألف دولار. كان حوالي 50٪ من الراتب على شكل مكافآت، وعمولة، وتقاسم الأرباح. يمكن للمتداولين الممولين الاختيار بين شركة تقدم راتبًا ثابتًا أو شركة لديها تعمل بتقاسم الأرباح.

ما هو روتين المتداول الممول (المتداول المملوك)؟

يعمل معظم المتداولين الممولين في سوق معين، لذا فإن تداولهم يحدث خلال ذلك الوقت. ومع ذلك، يجب أن يكون المتداول الممول على دراية بالتطورات الاقتصادية التي تحدث في جميع أنحاء العالم. حيث يقضي الكثير من وقته في قراءة مثل هذه الأخبار وتتبع التطور في الأسواق الأخرى أيضًا. خلال ساعات التداول، يتعين على المتداول مراقبة السعر باستمرار والبحث عن فرص لدخول السوق أو الخروج منه. يمكن أن تظهر مثل هذه الفرص في غضون بضع دقائق وقد تمر أيام معينة قد لا يقوم المتداول فيها بتنفيذ أي صفقة.

هل من المُجدي العمل في مهنة متداول مملوك؟

هناك بعض الإيجابيات والسلبيات المرتبطة في العمل كـ متداول مملوك (متداول ممول). على سبيل المثال، يُمنح المتداول إمكانية الوصول إلى رأس المال من أجل تعزيز الربحية. مما يقلل أيضًا من المخاطر التي يتحملها المتداول لأن الأموال التي يضعها تقتصر على الرسوم والضرائب. كما يتمتع المتداول المملوك بدرجة من الحرية لا تأتي مع وظيفة عادية.

المزايا

بالمشاركة في آلية تقاسم الأرباح، لا يوجد حد أقصى لأرباح المتداول المملوك. على عكس الوظيفة التقليدية، لا يوجد حد زمني محدد للعمل. المتداولون الأساسيون لديهم خيار الدخول والخروج وقتما يشاؤون. يكون تقييم التاجر موضوعيًا ومبنيًا على قدرته على تحقيق الأرباح. ليس هناك تسلسل هرمي في عملية التقييم.

العيوب

تعتبر وظيفة تنافسية للغاية تتطلب أداء عاليًا من الفرد. تتوقع الشركات عوائد جيدة على رأس المال الذي استثمرته، وقد يكون تحقيق هذه التوقعات أمرًا صعبًا. لا تقدم العديد من الشركات التجارية راتبًا ثابتًا. ومع مثل هذه الشركات، يمكن للمتداولين ألا يكسبوا أي شيء. كما يمكن أن يكون تحديد التوقيت المناسب للسوق أيضًا مهمة صعبة.

الخاتمة

بهذا يكون قد تم تبسيط رحلة تحولك إلى متداول مملوك (متداول ممول). فمع منصات الإنترنت المتقدمة، يمكن للمتداولين الممولين مراقبة التداولات وتطوير استراتيجيات يمكن أن تعزز الأرباح بشكل كبير. وقد شجعت نماذج تقاسم الربح أيضًا المزيد من الأشخاص على دخول هذا المجال. إذا كان لديك الحماس للبدء ولديك المعرفة اللازمة، نوصيك بالتسجيل مع أحد الوسطاء والشروع في هذه الرحلة حيث تكون حدودك السماء. 

مستعد للانطلاق في حياتك المهنية الجديدة؟

شارك الآن في برنامج التحدّي المُكثّف™ وابدأ طريقك إلى التداول بكل احترافية

  • التحدّي المُكثّف™
  • محاكي التداول (تغذية البيانات متضمنة *)
  • اشتراك 60 يوم لاداة Journalytix
  • وصول مجاني إلى دورة التدريب المُكثفة خلال فترة الاشتراك الخاصة بك
  • شارك في برنامج تقييم التداول الخاصة بنا، إختبر نفسك، واحصل على عرض بعد الإنجاز الناجح.