Earn2Trade Blog
مؤشر التراكم التوزيع - كيفية استخدام مؤشر

مؤشر التراكم/التوزيع – كيفية استخدام مؤشر A/D

blog ad ar e2t

مؤشر التراكم/التوزيع (A/D) هو مؤشر يجب أن يفهمه أي متداول يقوم بالتحليل الفني. عندما يقترن مؤشر A/D مع أدوات إدارة المخاطر المناسبة، يمكن أن يساعدك على تفسير الاتجاهات والانعكاسات بشكل أفضل، فضلاً عن اكتساب نظرة ثاقبة حول سلوك السوق.

ما هو مؤشر التراكم/التوزيع؟

مؤشر التراكم/التوزيع هو أداة لقياس الحجم تقوم بتقييم التدفقات المالية الداخلية والخارجية التراكمية لأداة مالية معينة. حيث يقيس سعر وحجم الأصل للتأكد مما إذا كان يتم تراكمه أو توزيعه.

ما أهمية هذا؟ 

يوفر المؤشر نظرة ثاقبة على قوة الاتجاه. على سبيل المثال، عندما يكون سعر الأصل في ارتفاع بينما مؤشر A/D ينخفض. يمكن أن يشير إلى أن حجم التراكم أو الشراء ليس قوياً بما يكفي لدعم ارتفاع السعر. قد تعني هذه الظروف أن انخفاض الأسعار وشيك على المدى القصير. 

الشخص الذي طور مؤشر A/D كان المتداول والمحلل الشهير مارك شايكين. وقد أشار مارك في البداية إلى هذا المؤشر باسم خط التدفقات المالية التراكمية.

في ذلك الوقت، “شايكين” كان ينوي فقط أن يكون المؤشر أداة لاختيار الأسهم الذكية. حيث باستخدامها يمكن للمتداولين اختيار سهم لشرائه بناءً على سرعة نمو الحجم ومقدار التدفقات المالية فيه. على مر السنين، خط التراكم/التوزيع أصبح مؤشرًا شائعًا في الأسواق الأخرى، بما في ذلك سوق الفوركس. 

كيف يعمل؟

ينظر مؤشر التراكم/التوزيع في العلاقة بين سعر الأصل وتدفق حجمه لتحديد اتجاه السهم والقوة الكامنة وراء هذا الاتجاه. يشير “التراكم” أساسًا إلى مستوى الشراء لتلك الأداة المالية خلال فترة زمنية معينة. من ناحية أخرى، يشير “التوزيع” إلى مستوى البيع لتلك الأداة المالية المتداولة. 

عندما يرتفع سعر الأصل، يرغب المزيد والمزيد من المشترين في دخول السوق. وعلى هذا النحو، يجب أن يتزايد مستوى التراكم مع ارتفاع السعر. وعلى العكس من ذلك، عندما ينخفض السعر، يرغب البائعون في بيع أسهمهم وسيعكس مستوى التوزيع حتمًا هذه التغييرات. 

بهذه الطريقة، يمكن للمتداولين توقع اتجاه السعر المستقبلي للأداة المالية بالإضافة إلى الانعكاسات المحتملة. إن إجراء هذه التنبؤات بدقة معقولة يسمح للمتداولين بالشراء أو البيع على أداة مالية في الوقت المناسب. 

كيف يوضح خط التراكم/التوزيع ذلك؟ 

يشير خط AD إلى الإجمالي الجاري لحجم تدفق الأموال لفترة معينة. أولاً، نحسب المضاعف بناءً على نطاق إغلاق أعلى وأدنى سعر. ثم نضرب هذه القيمة في الحجم لتلك الفترة، مما يعطينا حجم تدفق الأموال. 

من خلال رسم المجموع الجاري لأحجام تدفق الأموال هذه، نحصل على خط التراكم/التوزيع.

كيف يوضح خط التراكم التوزيع ذلك1
مخطط مقارنة مؤشر (A/D) | مصدر:  Corporatefinanceinstitute.com

في المخطط أعلاه، يمكنك رؤية العلاقة بين خط A/D (الخط الرمادي) وتغير سعر السهم (الخط البرتقالي) خلال نفس الفترة. عندما كان السعر منخفضًا، انخفض خط A/D قليلاً، وعندما كان السعر مرتفعًا، ارتفع خط A/D أيضًا.

ماذا يخبرك المؤشر؟

يخبرنا مؤشر A/D بالكثير عن سلوك السوق، وعلى وجه التحديد، ما هو تأثير العرض والطلب على سعر الأصل. اكتساب هذه المعلومات يسمح لنا بإجراء صفقات أكثر استنارة. حيث يخبرنا ما إذا كان هناك المزيد من المشترين (يقومون بالتراكم) أو البائعين (يقومون بالتوزيع) في هذا السوق. ويساعدنا أيضًا في تحديد ما إذا كان هناك اختلاف بين السعر وخط A/D. 

على سبيل المثال، إذا كانت الأداة المالية في اتجاه صعودي طويل الأجل، ولكن السعر انخفض مؤخرًا، فقد يعني ذلك أن الطلب بدأ يتعثر – ونتيجة لذلك يكتسب البائعون مزيدًا من القوة في السوق. سيبدأ خط AD بعد ذلك في التحرك بعيدًا عن السعر، مما يشير إلى احتمالية حدوث انعكاس قريبًا.

فهم الصيغة الرياضية لمؤشر التراكم/التوزيع

هناك ثلاثة عناصر رئيسية في الصيغة الرياضية لمؤشر التراكم/التوزيع:

  • مضاعف تدفق الأموال (MFM)
  • حجم تدفق الأموال (MFV)
  • خط التراكم/التوزيع (خط A/D) 

فيما يلي شرح الصيغة:

مضاعف تدفق الأموال (MFM) = ((سعر الإغلاق – أدنى سعر) – (أعلى سعر – سعر الإغلاق)) / (أعلى سعر – أدنى سعر)

حجم تدفق الأموال (MFV) = مضاعف تدفق الأموال (MFM) × الحجم للفترة

مؤشر التراكم/التوزيع (AD) = الفترة السابقة (AD) + حجم تدفق الأموال (MFV) الحالي

قيمة مضاعف تدفق الأموال (MFM) تقع في نطاق +1 و -1. إذا كان سعر الإغلاق في النصف السفلي (أي بين 0 و -1) بين أعلى سعر وأدنى سعر، فإن MFM يكون سالبًا. إذا كان سعر الإغلاق في النصف العلوي (أي بين 0 و +1) بين أعلى سعر وأدنى سعر، فإن MFM يكون موجبًا. تمنحك هذه القيمة نظرة ثاقبة على ضغط البيع والشراء لتلك الأداة المالية. 

مضاعف تدفق الأموال الإيجابي يعني وجود ضغط شراء أكبر (تراكم). يجب أن يرتبط هذا الضغط بدوره بارتفاع السعر. العكس هو الحال مع MFM سلبي.

A/D = A/D السابق + حجم تدفق الأموال في الفترة الحالية

حجم تدفق الأموال = مضاعف تدفق الأموال x الحجم للفترة

مضاعف تدفق الأموال = [(سعر الإغلاق – أدنى سعر) – (أعلى سعر – سعر الإغلاق)] / (أعلى سعر – أدنى سعر)

مثال

لنقم بمثال سريع لحساب مؤشر A/D. افترض القيم التالية 

سعر الإغلاق = 306 دولار

أدنى سعر = 302 دولار

أعلى سعر = 309 دولار

حجم تدفق الأموال للفترة الحالية = 10,700

الفترة السابقة (ِAD) = 120,000

باستخدام القيم الثلاثة للصيغة كما ناقشناها أعلاه، لدينا:

1.) مضاعف تدفق الأموال (MFM) = ((سعر الإغلاق – أدنى سعر) – (أعلى سعر – سعر الإغلاق)) / (أعلى سعر – أدنى سعر)

2.) مضاعف تدفق الأموال (MFM) = ((306-302) – (309-306)) / (309-302)

3.) مضاعف تدفق الأموال (MFM) = (4 – 3) / 7

مضاعف تدفق الأموال = 1/7 = 0.1429

حجم تدفق الأموال (MFV) = مضاعف تدفق الأموال (MFM) × الحجم للفترة

حجم تدفق الأموال (MFV) = ((1/7) × 10,700)

حجم تدفق الأموال = 1,528.57

مؤشر (AD) = الفترة السابقة MFV + (AD) الحالي

مؤشر (AD) = 120,000 + 1,528.57

مؤشر (AD) = 121,528.57 

استخدم MFV الأول للقيمة الأولى ثم كرر العملية حتى تصل إلى نهاية الفترة التي تريد تغطيتها. 

ما هو خط التراكم/التوزيع؟

يمكننا أن نرى كيف تشكل قيم AD خط التراكم/التوزيع (ADL) على المخطط. خط التراكم/التوزيع (ADL) هو مقياس تراكمي لتدفق حجم الأموال لفترة معينة. ويؤدي ضغط الشراء الشديد إلى تحريك المؤشر للأعلى بينما يؤدي ضغط البيع القوي إلى دفعه إلى الانخفاض. 

نقيس خط A/D بالنسبة لاتجاه السعر ثم نقوم بتأكيده أو نتعارض معه. علاوة على ذلك، هذا الجانب يجعل مؤشر A/D أداة ممتازة لتعزيز الاتجاه الأساسي أو اكتشاف الانعكاسات المحتملة. 

كيف يوضح خط التراكم التوزيع ذلك2
خط التراكم/التوزيع | مصدر:  fidelity.com

كيفية استخدام مؤشر التراكم/التوزيع

الحجم يسبق السعر – هذه هي القاعدة الأساسية لاستخدام مؤشر التراكم/التوزيع. عدد الأسهم المتداولة مرتبط بحركات أسعار الأصل. إذا استخدمناه بشكل صحيح، يمكن أن يساعدنا مؤشر AD كمتداولين على توقع اتجاه تدفق الحجم. ويمكن أن يساعدنا القيام بذلك على تقدير تحركات الأسعار الناتجة القادمة بشكل أفضل. 

كما ذكرنا سابقًا، يعطينا خط التراكم/التوزيع نظرة ثاقبة للعرض والطلب على الأصول المتداولة. الهدف هو قراءة اتجاه الخط وتحديد ضغط الشراء أو البيع وراء الاتجاه الأساسي. 

كما ذكرنا سابقًا، يشير خط A/D الصاعد إلى أن السوق في مرحلة “تراكم”. إذا كان الخط ينخفض (خط A/D الهابط)، فهذا يدل على أن السوق في مرحلة “توزيع”. في كلتا الحالتين، تأكد من تأكيد اتجاه الاتجاه باستخدام مؤشرات فنية أخرى قبل فتح صفقة على الأصل الذي تفكر في التداول فيه. 

ماذا لو كان مؤشر A/D والسعر يسيران في نفس الاتجاه؟ 

هذا ببساطة يجعلنا أكثر ثقة في الاتجاه الحالي وتوقعنا لتحركات الأسعار في المستقبل يصبح أكثر قوة. 

ربما يكون الأمر الأكثر إثارة للاهتمام هو عندما لا يسير مؤشر A/D مع نفس اتجاه السعر. هذا الاختلاف هو إشارة مهمة. 

إذا كان السعر ينخفض، بينما مؤشر A/D يرتفع، فقد يعني ذلك أن هناك انعكاس صعودي في الأفق. على العكس من ذلك، إذا كان السعر يرتفع، بينما مؤشر A/D ينخفض، فقد يعني ذلك أن السعر لديه فرصة جيدة للانخفاض (على سبيل المثال، قد يكون هناك انعكاس هبوطي قريبًا). 

كيفية تحديد الاتجاهات باستخدام خط التراكم/التوزيع

كما ترى، تجاهل “شايكين” تمامًا التغيير من فترة إلى أخرى. كان تركيزه الأساسي على مستوى الإغلاق المقاس مقابل نطاق أعلى وأدنى سعر خلال فترة زمنية معينة. حتى إذا انخفض السعر لفترة وجيزة وأغلق عند مستوى أقل بكثير، فإن خط A/D قد يستمر في الارتفاع إذا كان للأصل سعر إغلاق أعلى من نقطة المنتصف لأعلى وأدنى سعر. 

هذه الخاصية تجعل مؤشر التراكم/التوزيع أداة ممتازة لاكتشاف الاتجاهات وحتى تأكيدها. إنه مفهوم مباشر وواضح جدًا – خط A/D الصاعد يعزز الحركة الصعودية في السعر على المخطط والعكس صحيح. الإشارات الأخرى تشمل:

  • عندما يصنع كل من مؤشر A/D وسعر الأصل قمم عالية وقيعان عالية، فمن المحتمل أن يستمر الاتجاه الصعودي لفترة من الوقت. 
  • عندما يصنع كل من مؤشر A/D وسعر الأصل قمم منخفضة وقيعان منخفضة، فمن المحتمل أن يستمر الاتجاه الهبوطي لفترة من الوقت.
  • إذا كان مؤشر AD يرتفع خلال فترة معينة، فقد يكون ضغط الشراء يتصاعد، مما يشير إلى حدوث كسر صعودي محتمل.
  • إذا كان مؤشر A/D ينخفض خلال فترة معينة، فإن ضغط البيع يسيطر على السوق، مما قد يشير أيضًا إلى كسر هبوطي محتمل.

اختلاف اتجاه مؤشر A/D

يعتبر الاختلاف إشارة مهمة، ففي المقام الأول يعتبر تحذير من أن اتجاه الاتجاه الحالي قد يتغير قريبًا. الاختلاف يعتبر طريقة رائعة لاكتشاف الانعكاسات المحتملة وتأكيد الاتجاه الحالي للاتجاه. 

  • عندما يستمر السعر في الارتفاع بينما مؤشر التراكم/التوزيع ينخفض، قد يعني ذلك أن الاتجاه الصعودي قد يتوقف أو حتى يغير اتجاهه. هذا النمط هو ما نسميه الاختلاف السلبي.
  • عندما يستمر السعر في الانخفاض بينما مؤشر A/D نفسه يرتفع، فقد يعني ذلك أن الاتجاه الهبوطي من المحتمل أن يتوقف وقد يتغلب ضغط الشراء على ضغط البيع قريبًا. يُعرف هذا النمط الثاني بالاختلاف الإيجابي.

مزايا وعيوب مؤشر A/D

بناءً على مقدار رؤى الأسواق التي يمكن أن يوفرها لنا مؤشر A/D، يمكننا بالفعل البدء في رؤية بعض المزايا الواضحة: 

  • مراقبة التدفق المالي الإجمالي — يعطينا خط A/D فكرة عن التدفق المالي الإجمالي للسوق خلال فترة معينة. 
  • تحديد ضغط البيع والشراء في السوق. هذه المعلومات مفيدة لأنها تتيح لنا اتخاذ قرارات تداول مستنيرة بناءً على ما إذا كان السوق يتراكم أو يوزع خلال تلك الفترة. 
  • تحديد الاتجاهات والتأكيد – يعتبر مؤشر A/D ممتازًا لتحديد الاتجاهات وتأكيد قوة حركة السعر الأخيرة والمدة المحتملة. 
  • الاختلافات الفورية بين السعر والحجم خط التراكم / التوزيع يخبرنا أيضًا ما إذا كان السعر الحالي والحجم غير متفقين (لا يسيران في نفس الاتجاه)، مما قد يعني انعكاسًا محتملًا قريبًا. 

هناك أيضًا بعض العيوب التي يجب وضعها في الاعتبار عند التداول بناءً على مؤشر A/D. هذه العيوب تشمل ما يلي: 

  • لا يأخذ في الاعتبار فجوات الأسعار — هذا بشكل أساسي لأن مؤشر A/D يركز على أسعار الإغلاق. ولأنه لا يأخذ في الحسبان أي فجوة محتملة بين سعر الإغلاق وسعر افتتاح اليوم التالي. عند حدوث هذه الفجوات، من المحتمل ألا يأخذها المؤشر في الاعتبار في القيمة النهائية لأسعار A/D لتلك الفترة. هذا صحيح بشكل خاص عندما تنشأ فجوات كبيرة في الأسعار. ونتيجة لذلك قد تجعلك هذه النقاط العمياء تشكك في موثوقيتها في توقع انعكاسات الاتجاه المحتملة.
  • قطع السعر — يرتبط خط A/D بتغيرات الأسعار خلال فترة معينة. يمكن أن يتسبب هذا في انقطاع الاتصال بين المؤشر والسعر، خاصةً بالنسبة للتغيرات الطفيفة في الأسعار. 
  • في بعض الأحيان، لا يعمل مؤشر A/D ببساطة — لا يوجد مؤشر واحد يوفر تنبؤات دقيقة بنسبة 100٪ من الوقت. ولهذا السبب من الضروري استخدام أدوات أخرى جنبًا إلى جنب مع مؤشر التراكم/التوزيع

استخدم مؤشرات فنية أخرى لتداول أفضل على مؤشر A/D

تحتوي ترسانة أي متداول دائمًا على مزيج من  المؤشرات الرائدة والمتأخرة. بهذه الطريقة، يحصلون على طبقة إضافية من التأكيد أو التناقض لاتجاه معين.

يمكن أن توفر أيضًا رؤية أكثر تعمقًا في السوق، بذلك تكون أكثر ثقة بشأن الصفقات التي تقوم بها. 

على سبيل المثال، في حين أن مؤشر A/D ممتاز لتحديد الاتجاهات والانعكاسات المحتملة، يمكن أن يساعدك مؤشر النقطة المحورية في تحديد مستويات  الدعم والمقاومة المحتملة. مثال آخر هو استخدام مؤشر القوة النسبية (RSI) جنبًا إلى جنب مع خط A/D لتحديد حالات تشبع الشراء وتشبع البيع في السوق. 

يجب أن تقدم منصة التداول الخاصة بك بشكل مثالي مجموعة واسعة من المؤشرات الفنية والأدوات الأخرى لدعم استراتيجية تداول قوية ومصممة خصيصًا. من الأمثلة على المؤشرات الفنية الأخرى للمساعدة في دعم مؤشر A/D تشمل: مؤشر الاستوكاستك ومؤشر ويليامز %R والمتوسطات المتحركة ومؤشر البولينجر باند.

خذ الوقت الكافي لإجراء بعض الاختبارات، وأضف كل مؤشر إلى المزيج في ترسانتك، وقم بقياس الفعالية. احصل على حساب تجريبي وقم بإجراء الاختبارات الخاصة بك. وعندما تكون واثقًا بدرجة كافية بشأن استراتيجيتك، استخدمها في السوق الحقيقي. 

مؤشر A/D مقابل مؤشر OBV

إذا كنت تعرف مؤشر حجم التداول الإجمالي (OBV)، فأنت تعلم أنه، تمامًا مثل مؤشر A/D، يستخدم أيضًا السعر والحجم للتنبؤ بحركات السوق. بالإضافة إلى ذلك، يعد مؤشر OBV أداة قياس تراكمية. 

ومع ذلك، هناك اختلاف ملحوظ في نهجهما. 

تم تطوير مؤشر حجم التداول الإجمالي (OBV) بواسطة الكاتب المالي وخبير الاستثمار جوزيف غرانفيل، حيث ينظر إلى سعر الإغلاق الحالي ويقارنه بالإغلاق السابق. إذا كان الإغلاق الحالي أعلى من الإغلاق السابق، فإنه يضيف الحجم لتلك الفترة. في حين أنه إذا كان الإغلاق الحالي أقل، فإنه يقوم بخصم الحجم. 

إجمالي قيم تدفق الحجم الموجب-السالب هو ما يعطينا خط OBV. وبالمثل، يستخدم المتداولون خط OBV، مثل مؤشر A/D، لتأكيد الاتجاهات الحالية واكتشاف الانعكاسات المحتملة من خلال الاختلاف عن سعر الأصل. 

من ناحية أخرى، لا يؤثر مؤشر A/D في الإغلاق السابق. بدلًا من ذلك يتم حسابه على أساس المضاعف. لذلك، قد يوفر كلا المؤشرين معلومات مختلفة ولكنها متكاملة.

الخلاصة

يعتبر مؤشر التراكم/التوزيع أداة مفيدة لقياس ضغط البيع والشراء في السوق. بالإضافة إلى أنه مؤشر رائع لتأكيد أو تناقض الاتجاهات الحالية. كلا الرؤى هامة للتداول الناجح. وتذكر جيدًا عليك أن تستخدم مؤشر A/D جنبًا إلى جنب مع الأدوات الفنية الأخرى. بهذه الطريقة، يمكنك أن تكون أكثر ثقة في حركة التداول التالية.