Earn2Trade Blog
Commodity Channel Index (CCI)

مؤشر قناة السلع (CCI) – شرح كيفية استخدام مؤشر CCI

ندرك جميعًا أن لكل فئة أصول مواصفاتها الخاصة من حيث الأساسيات والمخاطر المرتبطة بها وخصائصها في التداول. ومع ذلك، هل كنت تعلم أن هناك أيضًا مؤشرات فنية صُممت لغرض تسهيل تداول أنواع معينة من الأدوات المالية؟ في هذا الدليل، سوف نتعمق في مؤشر قناة السلع. سنركز في دليلنا على فهم كيفية قرائة المؤشر والكشف عن إشارات تشبع الشراء والبيع والإتجاهات الناشئة على مخطط الأسعار. كما سنتعرف على أفضل الممارسات في استخدام مؤشر CCI ونستكشف أفضل أنواع إشارات التداول التي يمكن الحصول عليها منه. لندخل في صلب الموضوع! 

blog ad ar e2t

ما هو مؤشر قناة السلع (CCI)؟

مؤشر قناة السلع هو مذبذب زخم يساعد في تحديد الفترات التي يصل فيها الأصل المتداول إلى حالة تشبع الشراء أو تشبع البيع. يستخدمه المتداولون أيضًا لتحديد مسار اتجاه السوق وكذلك تقييم قوة الاتجاه بشكل أفضل والكشف عن الانعكاسات والأسعار المتطرفة.

تم تطوير مؤشر CCI من قبل المحلل الفني وعالم الرياضيات دونالد لامبرت. حيث قدمه لأول مرة في مجلة Commodities عام 1980.

وكما يوحي اسمه، كانت الفكرة الأولية للمؤشر هي زيادة كفاءة التداول في سوق السلع. وقد ساهم في ذلك من خلال التخفيف من تحديات التوقيت المرتبطة بدخول الأسواق الدورية والموسمية. في ذلك الوقت، كانت تلك معضلةً بالنسبة للمتداولين الفنيين. وذلك لأنهم كانوا يكافحون لإجراء تنبؤ مناسب للتغيرات الموسمية في السوق في ظل مراعاة الأحداث الدورية التي تؤدي إلى تقلبات الأسعار.

بفضل الكفاءة التي يتمتع بها، أصبح مؤشر CCI أداةً مفضلة ليس فقط لمتداولي السلع، بل أيضًا لدى متداولي الأسهم والفوركس. حيث يستخدم معظم المتداولين مؤشر CCI لتحديد نقاط الدخول والخروج الخاصة بهم، وتوقيت القفز إلى صفقة ما و متى ينبغي عليهم تجنب التداول، وكذلك استكشاف ما إذا كان ينبغي عليهم تعزيز المركز الذي لديهم بلفعل، وما إلى ذلك.

ويساعد CCI المتداولين على تحقيق ذلك من خلال مقارنة تقلبات الأسعار الحالية في الأداة المالية المتداولة بالأسعار التاريخية.

مؤشر قناة السلع

المصدر: Finamarksys 

يتم رسم المؤشر كخط داخل مربع على مخطط الأسعار، ويتأرجح خط المؤشر بين القيمة -100 و +100.

مواضيع أخرى قد تعجبك:

فهم حسابات مؤشر قناة السلع و الصيغة الخاصة به

يتم تمثيل صيغة مؤشر CCI كالآتي:

حيث السعر النموذجي هو:

P هو عدد الفترات وMA هو المتوسط المتحرك.

المتوسط المتحرك:

الانحراف المتوسط:

قد تبدو كل هذه الصيغ والمتغيرات مربكة ومعقدة بعض الشيء، ولكن لا يُشترط عليك حفظها. لحسن الحظ، لا تحتاج إلى حساب مؤشر CCI يدويًا.

كل ما عليك فعله هو فهم المنطق الكامن وراء المؤشر لمعرفة كيف يعمل وكيف يمكن أن يساعدك عند التداول.

النظرية الكامنة وراء مؤشر CCI خطوة بخطوة

  1. حدد الفترات التي تريد تحليلها. عادة ما يكون الاعداد الافتراضي هو 14 فترة. إذا اخترت عددًا أقل، فسيصبح المؤشر أكثر تقلبًا. إذا حددت عددًا أكبر من الفترات، فسيصبح الخط أكثر سلاسة.
  2. يتتبع المؤشر أسعار القمم والقيعان والإغلاق لكل فترة. بهذه الطريقة، يمكنك التوصل إلى قيمة السعر النموذجية.
  3. احسب المتوسط المتحرك للسعر النموذجي. للقيام بذلك، قم بجمع الأسعار النموذجية لآخر 14 فترة وقسمها على 14.
  4. حدد متوسط الانحراف لكل فترة بناءً على الصيغة المذكورة أعلاه. اجمع كل القيم واقسمها على 14.
  5. جدي قيمة CCI الحالية باستخدام أحدث سعر نموذجي و المتوسط المتحرك MA و الانحراف المتوسط MD. كرر العملية مع انتهاء كل فترة جديدة.

لا تقلق. يمكن لمخطط التداول لمعظم منصات التداول القيام القيام اجراء جميع الحسابات المذكورة أعلاه تلقائيًا. حيث كل ما عليك فعله هو تحديد عدد الفترات التي تريد تضمينها فقط.

قد تتساءل عن سبب وجود المعامل 0.015 في المعادلة أعلاه. السبب هو لأغراض القياس.

حيث قرر لامبرت وضع عدد ثابت في الصيغة قيمته 0.015 للتأكد من أن 70٪ إلى 80٪ من جميع قيم CCI ستقع بين -100 إلى +100. يعتمد العدد الدقيق الذي يقع ضمن النطاق المحدد على عدد الفترات التي تستخدمها.

وكما ذكرنا أعلاه، فإن استخدام عدد أقل من الفترات سيترجم إلى مؤشر أكثر تقلبًا، بينما كلما زادت الفترات المستخدمة، ستنخفض النسبة المئوية الأعلى للقيم بين -100 و +100.

كيفية قراءة مؤشر قناة السلع وتفسيره

يمثل مؤشر قناة السلع الفرق بين تغير السعر الحالي وسعر المتوسط التاريخي لأداة مالية معينة.

وتشير قيم مؤشر CCI الإيجابية الأعلى  إلى أن الأسعار الحالية أعلى من المتوسط. وهي علامة على قوة الاتجاه.

في حين تشير قيم المؤشرات السلبية إلى أن الأسعار أقل من متوسطها. وهي علامة على الضعف.

يمكن للمتداولين استخدام مؤشر CCI إما كمؤشر رائد أو كمؤشر متزامن.

عند استخدامه كمؤشر رائد، يساعد CCI في التعرف على حالات تشبع الشراء و تشبع البيع في السوق والتي قد تؤدي إلى ارتداد تصحيحي، بالإضافة إلى الكشف عن الإختلافات الصعودية والهبوطية (الدايفرجنس) والذي يُنذر بتحولات في الزخم.

من ناحية أخرى، عند استخدامه كمؤشر متزامن، يعمل مؤشر CCI في الكشف عن ظهور اتجاهات صعودية (ارتفاع أعلى من +100) أو اتجاهات هبوطية (انخفاضات أدنى من -100).

الكشف عن الاتجاهات الناشئة

كما ذكرنا أعلاه، فإن 70٪ – 80٪ من الوقت، سيتحرك مؤشر CCI في نطاق يتراوح بين -100 و +100. ومع ذلك، خلال الفترة المتبقية من 20٪ إلى 30٪، سيكون المؤشر خارج تلك المستويات. سيشير ذلك إلى قوة أو ضعف غير عادي في حركة السوق الحالية.

تعتبر مثل هذه السيناريوهات إشارة لحركة ممتدة مع تصفية الاتجاه الحالي الصاعد/أو الهابط للسوق. حين تتراوح قيمة مؤشر CCI فوق مستوى +100 ، فإنه يعتبر ملائمًا للثيران (للمشترين)، في حين قيمة المؤشر الأدنى من مستوى -100، يُنظر إليه على أنه إشارة هبوطية (ملائم للبائعين).

بشكل عام، عندما يتحرك مؤشر CCI من المنطقة السلبية أو القريبة من الصفر ليتجاوز علامة +100، فذلك يعتبر علامةً على بداية اتجاه صعودي جديد قوي. في هذه السيناريوهات، ينبغي على المتداولين البحث عن تراجع في الأسعار، يتبعه ارتفاع في كل من السعر ومؤشر CCI. تعتبر مثل هذه المواقف فرصًا جيدة للشراء، ويمكن للمتداولين فتح مراكز شراء  (بالطبع، بعد تأكيد من إشارة أخرى).

اتجاهات مؤشر قناة السلع

المصدر: Finamarksys 

وحين يتحرك خط مؤشر CCI من المنطقة الموجبة أو القريبة من الصفر إلى ما دون علامة -100، فهذا مؤشر على أن اتجاه هبوطي جديد على وشك البدء. إذا أكد مؤشر إضافي الإشارة، يمكن للمتداول أن يشرع في البيع.

تحديد مستويات ذروة الشراء أو ذروة البيع

تعتمد الطريقة التي يستخدم بها المتداولون مؤشر CCI لتحديد مستويات ذروة الشراء والبيع على منطق بسيط. عندما يكون المؤشر فوق +100 ، يكون السعر أعلى من متوسطه. حين تكون قيمة مؤشر CCI أدنى من -100، يكون سعره أقل من المتوسط التاريخي.

بكلمات أخرى، تشير المناطق الواقعة فوق +100 وتحت علامات -100 إلى مستويات ذروة الشراء وذروة البيع. في الحالة الأولى، حين يتحرك السعر فوق +100 وينخفض إلى ما دونه، يتخذ المتداولون صفقات بيع. بينما حين ينخفض المؤشر إلى ما دون -100 ثم يعود أعلى منه، يقوم المتداولون بالشراء تحسباً للاتجاه الصعودي.

احرص على تجنب التداول في اللحظة الأولى التي يتحرك بها مؤشر CCI أعلى علامة +100 أو ينخفض إلى ما دون علامة -100. والسبب هو أنه خلال الاتجاهات القوية، قد تستمر حالة تشبع الشراء أو تشبع البيع لفترة طويلة قد تصل حتى عدة أسابيع.

تشبع الشراء أو تشبع البيع مع مؤشر CCI

المصدر: Finamarksys 

هذا يعني أنه لا ينبغي توقع انعكاسِِ فوري للسعر بمجرد أن يتجاوز مؤشر CCI علامة +100 أو يهوي إلى ما دون علامة -100. احرص على انتظار عودة المؤشر أدنى/أو أعلى من المستوى المحدد والحصول على تأكيد إضافي قبل فتح صفقتك.

ضع في اعتبارك أن المؤشر غير منضم، مما يعني أن ليس بإمكانه توليد إشارات ذروة شراء وبيع بنفس الطريقة لكل أداة مالية تتداولها. لهذا السبب يجب عليك دائمًا إلقاء نظرة على القراءات السابقة لفهم نقاط الانعكاس الدقيقة لأصل معين. على سبيل المثال، بالنسبة لبعض الأسهم، قد ينعكس السعر بالقرب من -150 و +250، بينما بالنسبة لسلعة ما، قد تكون هذه المستويات -300 أو +27.

احرص على توسيع رؤيتك للمخطط وتتبع مؤشر CCI مرة أخرى في الوقت المناسب للحصول على المعلومات ذات الصلة بالأصل المعين.

الإختلافات الصعودية والهبوطية (الدايفرجنس)

تحدث الاختلافات الصعودية والهبوطية حين يتحرك السعر في أحد الاتجاهين بينما يتحرك المؤشر في الاتجاه الآخر.

على سبيل المثال، حين يعمل السعر على تشكيل قيعان أدنى، بينما يشير خط CCI إلى قيعان أعلى، في هذه الحالة يكون لدينا إختلاف أو دايفرجنس صعودي. من ناحية أخرى، إذا كان كل من السعر ومؤشر CCI يتحرك صعودًا، لكن السعر يعمل على تشكيل قمم أعلى، بينما يعمل خط مؤشر CCI على رسم قمم أدنى، في هذه الحالة يكون لدينا إختلاف هبوطي أو إشارة على ضعف قوة الاتجاه الحالي.

دايفرجنس صعودي او هبوطي

المصدر: Finamarksys 

ضع في اعتبارك أن الاختلافات ليست أقوى الإشارات لأنها يمكن أن تستمر لفترة طويلة ولا تُترجم دائما إلى انعكاسات على الاتجاه. ومع ذلك، يمكنك استخدامها كتحذير يُنذر بتغيّر محتمل على السعر، وبالتالي تشديد وقف الخسارة أو إعادة النظر في فتح صفقات جديدة على مسار اتجاه السوق المحتمل.

شرح كيفية استخدام مؤشر CCI

لقد قمنا بالفعل بتغطية تفاصيل المؤشر، من حيث كيف يتم حسابه وما الذي يأخذ في الاعتبار. والآن، ينبغي أن تكون على دراية بقدرات المؤشر وقيوده.

أهم ما ينبغي استيعابه حين يتعلق الأمر باستخدام مؤشر CCI هو أن المؤشر لن يساعدك في حال قررت أن تعتمد فقط على إشاراته وبشكل حصري. بل على النقيض من ذلك تماماً. فقد يتسبب في تضليلك أو إمدادك بمعلومات غير كافية. لذا احرص دوما على تعزيز استخدامه ضمن ترسانة أدواتك واستكماله بمؤشرات أخرى. سيتيح لك القيام بذلك الحصول على تأكيد لإشاراته واتخاذ قرارات أكثر استنارة في التداول.

دعونا نعود إلى نقطة سابقة. كما ذكرنا سابقًا، يمكنك استخدام CCI إما كمؤشر رائد أو متزامن.

في الحالة الأولى، سيساعدك في الكشف عن إشارات تشبع الشراء وتشبع البيع. وفي الحالة الأخرى، سيشير لك إلى احتمالية ظهور اتجاهات صعودية أو اتجاهات هبوطية.

بغض النظر عن كيفية استخدامك للمؤشر، فمن المهم جدًا الحرص على أنك لا تطبق قواعد موحدة بشكل أعمى على جميع تداولاتك باستخدام مؤشر CCI دون مراعاة تفاصيله. بدلا من ذلك، تجنب تبني نفس النهج بالإضافة إلى تعزيز استخدام CCI مع المؤشرات الأخرى.

على سبيل المثال، ينبغي عليك مراعات ما اذا كنت تتداول في سوق ذو اتجاه أو سوق ذو مدى. حيث يمكن أن يكون لهذا العامل تأثير كبير على سلوك المؤشر.

كيف يعمل مؤشر CCI

من خلال تحليل بيانات التسعير الحالية والسابقة، يكشف مؤشر CCI عن مدى تناسب المسار الحالي للأداة المالية مع أدائها التاريخي.

أو بعبارة أخرى، ما إذا كان السعر أدنى أو أعلى من متوسطه خلال فترة معينة ومقدار ذلك.

كلما كان الانحراف أقوى، كلما كان خط المؤشر أعلى أو أدنى من نقطة الصفر. وعلى الرغم من أن الخط سيتأرجح في معظم الأوقات حول +100 و -100. إلا أنه في كثير من الحالات، يمكن أن يتجاوز الخط النطاق ويسجل قيم أعلى/أو أدنى بكثير.

وبمجرد أن يتجاوز الخط النطاق على مخطط أداة مالية معينة، فإنك تحصل على إشارة تشبع الشراء أو تشبع البيع في السوق.

استراتيجيات تداول مؤشر CCI

الإستراتيجية الأكثر شيوعًا التي يستخدمها المتداولون عند استخدام مؤشر CCI هي رصد خروج خط المؤشر عن نطاقه وعودته مرة أخرى.

على سبيل المثال، حين يتجاوز CCI علامة +100 ثم يعود أسفلها، يقوم المتداولون بفتح مراكز بيع. في هذه الحالة، ينتهي الاتجاه الصعودي القوي، المشار إليه بفوز الخط على علامة +100، ويتوقع المتداول حركةً عكسية في السوق.

من ناحية أخرى، عندما ينخفض إلى ما دون -100 ثم يتحرك مرة أخرى فوقه، يفتح المتداولون صفقات شراء. الفكرة هنا هي أن التراجع يشير إلى نهاية السوق الهابطة ويشير إلى حركة عكسية محتملة في السوق.

وبالطبع، لا ينبغي التداول اعتمادًا على هذه الإشارات لوحدها. فقد تكون غير كافية في كثير من الحالات.

لذا، يجمع المتداولون بين مؤشر CCI وأدوات التداول الفنية الأخرى، بما في ذلك MA و MACD و Parabolic SAR والمزيد.

لنلق نظرة على بعض الأمثلة.

CCI + MA

الجمع بين مؤشر CCI و المتوسط المتحرك لتحسين جودة إشارات التداول. تتمثل فكرة استخدام المتوسط المتحرك في جعله يعمل كخط دعم/أو مقاومة.

يقوم المتداولون بفتح صفقات الشراء بمجرد مغادرة خط مؤشر CCI منطقة ذروة البيع وقطع خط السعر لخط المتوسط المتحرك للأسفل.

وبمجرد أن يقطع خط CCI علامة +100 للأسفل ويتقاطع السعر مع المتوسط المتحرك في نفس الاتجاه، يقوم المتداولون بفتح صفقات بيع.

مؤشر قناة السلع + المتوسط المتحرك

المصدر: Finamarksys 

ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن هذه الإستراتيجية تستخدم بشكل أفضل للتداول على فترات قصيرة.

CCI + MACD + Parabolic SAR

الإستراتيجية الأكثر تعقيدًا هي دمج مؤشر CCI مع مؤشرا  MACD و Parabolic SAR.

حيث عادة ما يفتح المتداولون الذين يعتمدون هذا النوع من الإستراتيجية أوامر شراء في ظل السيناريو التالي:

  1. يغير Parabolic SAR مكانه ليذهب أسفل الرسم البياني
  2. يعمل مؤشر MACD على قطع الخط
  3. يتجاوز خط مؤشر CCI منطقة ذروة البيع و يرتفع أعلى علامة -100

ومن المنطقي أنه بمجرد استيفاء الشروط العكسية، يمكن للمتداولين فتح صفقات بيع.

CCI + MACD + Parabolic SAR

المصدر: Finamarksys 

إعدادات مؤشر CCI

يتم وضع الإعداد الافتراض للمؤشر عند 14 فترة. وهو ما يعني أن المؤشر يأخذ بيانات الأسعار للفترات الـ 14 السابقة في الاعتبار. إذا قمت بتغيير الرقم، فسيقوم المؤشر بأخذ متوسط تغيرات السعر لعدد معين من الفترات التي اخترتها ومقارنتها بالسعر الحالي.

اعدادات المؤشر 1

المصدر: Finamarksys 

إذا قمت بضبط الفترة على أقل من 14، فسيصبح الخط أكثر تفاعلًا. في حين سيكون المؤشر أكثر حساسية لمعلومات الأسعار وسيتذبذب أكثر في نطاقه دون تجاوزها لفترة طويلة جدًا.

اعدادات المؤشر 2

المصدر: Finamarksys 

في حين أن تغيير الإطار الزمني للمؤشر بما يزيد عن 14 فترة سُيمثل في خط أكثر سلاسة قد يتحرك خارج النطاق لمرات قليلة فقط وسيبقى ضمن النطاق لفترة أطول.

اعدادات المؤشر 3

المصدر: Finamarksys 

احرص على تجنب تغيير الإعدادات بوتيرة عالية. وإلا قد ينتهي بك الأمر وأنت تجمع الكثير من إشارات التداول الخاطئة.

كما أنه من الضروري اختبار كيفية تفاعل استراتيجيتك مع تغييرات المؤشر على الأموال الافتراضية (من خلال حساب تجريبي) قبل تطبيقها في حسابك الحقيقي.

ما أفضل إشارة يقدمها مؤشر CCI؟

إذا كان علينا إبراز شيء واحد هو الأفضل في مؤشر CCI، فهو تحديد قوة الحدث القادم.

يتداول العديد من المتداولين بشكل أعمى اعتمادًا على حركة خط مؤشر CCI وموقعه من النطاق الخاص به (+100 و -100). ومع ذلك، من المهم أن ننتبه إلى أن هذا كله نسبي. ينبغي أن تتجنب استخدامه كسبب حصري لبدء صفقة معينة.

فمن الأفضل تحليل الإشارات من مؤشر CCI فيما يتعلق بقوة الحركة الحالية. على سبيل المثال، إذا ارتفع خط المؤشر فوق علامة +100، يمكنك تفسير ذلك على وجود اتجاه صعودي قوي. والعكس صحيح، إذا انخفض خط المؤشر إلى ما دون علامة -100 ، فاعتبر ذلك إشارة على حركة هبوطية قوية.

إذا كانت هناك تراجعات في المخطط، فهذا يعني أن المؤشر ليس قوياً، وقد يكون الانعكاس المحتمل وشيكًا.

مزايا وعيوب استخدام مؤشر CCI

كما هو الحال مع جميع المؤشرات الفنية في التداول، فإن مؤشر CCI يتمتع بنصيبه العادل من المزايا والعيوب. دعونا نلقي نظرة على مزايا وعيوب المؤشر. حيث سيساعدك هذا على فهم ما يجب أن تنظر فيه عند استخدام المؤشر وتحسين استراتيجية التداول الخاصة بك.

المزايا

يعمل المؤشر على مجموعة متنوعة من الأسواق

حين تسمع بمصطلح “مؤشر قناة السلع” لأول مرة، فمن الطبيعي أن تعتقد أن أداة مصممة للعمل حصرًا في أسواق السلع. ومع ذلك، إلى جانب سوق العقود الآجلة، يمكنك أيضًا تطبيق المؤشر على الأسهم والفوركس ومجموعة متنوعة من فئات الأصول الأخرى. إلا أن الأمر المهم الذي يجب الانتباه هو أنه ضرورة تعديل المؤشر اعتمادًا على الخصائص التاريخية للأداة المالية المتداولة. 

سهل الفهم حتى للمبتدئين

طريقة تصميم مؤشر قناة السلع يجعل من السهل استخدامه وتفسيره حتى من قبل المبتدئين. كل ما عليك فعله لاستخدام CCI هو تعديل عدد الفترات التي تريد تحليلها. بمجرد القيام بذلك، نظرًا لميزات الرسوم البيانية المتقدمة لمنصات التداول في الوقت الحاضر، يمكنك بسهولة تحديد متى يكون المؤشر خارج الحدود، وتقدير قوة الإشارة، واتخاذ قرار التداول.

مؤشر قوي

يمكن لمؤشر CCI إعلام المتداول بمختلف تطورات السوق. تتضمن هذه التغيّرات مستويات ذروة الشراء والبيع، وحالات الإختلاف (الدايفرجنس)، والاتجاهات الناشئة. كما أنه يمنح المتداول نظرة قريبة لزخم السعر وقوته، مما يجعل منه أحد أكثر مؤشرات التداول الفنية اكتمالاً.

العيوب 

مستويات تشبع الشراء وتشبع البيع غير دقيقة

نظرًا لكونه مؤشرًا غير منضم، لا يمكن لمؤشر CCI أن يضمن أنه عندما ينخفض إلى ما دون -100 أو يرتفع فوق +100، فهذا مؤشر عادل على سوق مُشبّع بالبيع أو مشبّع بالشراء. وتختلف هذه المستويات لكل أداة مالية. وهو ما يعني أنه ينبغي عليك التعرف على الحركة التاريخية لخط مؤشر CCI للأداة المالية قبل البحث عن اشارات تشبع الشراء وتشبع البيع على هذه الأداة المتداولة. ففي بعض الأحيان قد يكون الخيار الأمثل هو اعتماد النطاق -200 و +200 أفضل. وفي الوقت نفسه، بالنسبة لأدوات مالية أخرى قد تضطر إلى التبديل إلى نطاق -250 و +300، على سبيل المثال.

لا ينبغي استخدامه كمؤشر مستقل

على الرغم من أنه يمكن قول هذا عمليًا لكل مؤشر فني، إلا أنه لا يمكننا تخطي التأكيد على أهمية ذلك هنا. في كثير من الأحيان، يتعلم المبتدئون مؤشرًا أو مؤشرين ويحاولون التداول عليهم فقط. مثل هذه الاستراتيجيات ليست قابلة للتطبيق في الوقت الحاضر بسبب تعقيد الأسواق. لا يختلف الحال كثيرًا مع مؤشر CCI، لذا احرص على تدعيم استخدامه بمؤشرات فنية أخرى.

لا تأخذ الأخبار بعين الاعتبار

تأخذ المؤشرات معلومات السعر الحالية فقط وتقارنها بمتوسط السعر المتوسط للفترة المُفضلة للمتداول. هذا يعني أن الدوافع الأساسية وراء هذه الأسعار غالبًا ما يتم تجاهلها. وبالتالي، قد يؤدي ذلك أحيانًا إلى التشويش على الإشارات الناتجة عن المؤشر. وهذا هو السبب في أنه من الضروري تجنب أخذ إشارات CCI كأمر مسلم به. انظر دائمًا إلى ما وراء الأرقام للبحث عن السياق والحصول على تمثيل أكثر عدلاً للموقف.

الخلاصة

يعد مؤشر Commodity Channel Index أداة تحليل فني رائعة لاستكمال استراتيجيتك. إذا تم استخدامه بشكل صحيح وبالاقتران مع مؤشرات أخرى، فيمكنه يساعدتك في تشييد نظام تداول قوي. ترسانة تداول لديها القدرة على التنبؤ بالاتجاهات الناشئة والكشف عن فترات تشبع الشراء وتشبع البيع.

انظر لمؤشر CCI على أنه “لاعب فريق” رائع يمكن الاعتماد عليه في العمل الجماعي ضمن نظامك في التداول. وعلى الرغم من أنه ليس نجمًا بارعًا يمكنه بمفرده أن يخلق لك نظام تداول خارقًا ولكنه سيكون جزءًا شديد الأهمية في آلة تداول تتقدم بعناية.